وزارة التعليم البريطانية: مدرسة الشارقة الإنجليزية تعتمد أعلى معايير التميّز الأكاديمي

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة، -(“ايتوس واير”)-تلقت مدرسة الشارقة الإنجليزية، وهي مدرسة غير ربحية، تقديراً مهماً مؤخراً من الفريق المكلّف بتفقد المدارس البريطانية المعتمدة في الخارج من قبل وزارة التعليم البريطانية. حيث وصف التقرير المدرسة بأنها “متميّزة، وفعّالة للغاية، وتعتمد أعلى المعايير في جميع المجالات الأكاديمية”.

وتعليقًا على التقرير، قال مدير المدرسة جون نولان: “نحن فخورون جدًا بأن الفريق المكلّف من وزارة التعليم في المملكة المتحدة يقدّر العمل الشاق للغاية الذي يقوم به موظفونا وتلاميذنا وعائلاتنا، الذين نجحوا بامتياز في ابتكار تجربة تعليمية فريدة بالفعل من نوعها”.

وأضاف: “مدرسة الشارقة الإنجليزية هي إحدى المدارس غير الربحية في الإمارات العربية المتحدة، وتهدف إلى توفير بيئة مجتمعية يشعر فيها الطلاب بالسعادة والتميّز الأكاديمي. ويأتي هذا التقرير على خلفية النتائج المتميّزة والأرقام القياسية التي تحققت على مستوى شهادة “جي سي إس إي” و”إيه ليفل”، حيث كانت مدرسة  الشارقة الإنجليزية هي الأفضل في إمارة الشارقة والإمارات الشمالية – وهو إنجاز جدي يتوج جهودنا لخلق فرص وبيئة متميّزة لجميع طلابنا”.

وسلّط التقرير الضوء على المستوى العالي للتحصيل الدراسي في المدرسة، حيث أبدى فريق التفتيش إعجابه  بشكل خاص بمستويات الثقة والانضباط واللباقة والاندماج في البيئة التعليمية بين الطلاب. وأشار التقرير إلى أنه “حتى أصغر الطلاب عمراً يتصرّفون بمسؤولية”. كما تمت الإشادة بقيادة المدرسة التي وصفت بأنها “فعّالة ومنظمة” من خلال “مدير متميّز” نجح في خلق “أجواء مدرسية سلسة ذات طابع مجتمعي قوي”.

يُذكر أن المدارس البريطانية المعتمدة من قبل الحكومة البريطانية خارج الحدود البريطانية تخضع لنظام تفتيش اختياري من قبل حكومة المملكة المتحدة، حيث تتفقد وزارة التعليم في المملكة المتحدة المدارس بناءً على مجموعة معايير مشتركة يمكن للمدارس البريطانية في الخارج أن تختار اعتمادها.

ويمكن لأولياء أمور الطلاب في المدارس البريطانية بالخارج التحقق من أن المعايير المعتمدة في تلك المدارس ترتقى إلى مستوى المدارس المستقلة في إنجلترا.

ويمكن الحصول على خدمات فرق التفتيش المعتمدة من قبل وزارة التعليم في المملكة المتحدة والتي تعمل تحت رقابة الهيئة البريطانية للمعايير التعليميية لتفقد المدارس البريطانية في الخارج؛ حيث يقوم المفتشون بإعداد تقارير يتم توفيرها للآباء والأمهات وأولياء الأمور المحتملون.

المصدر: “ايتوس واير”