مدرسة برايت ليرنرز الخاصة، أحدث مدرسة أمريكية في دبي، تفتح أبوابها في شهر أغسطس 2020

15 أبريل 2020، دبي، الإمارات العربية المتحدة: تعتزم مدرسة برايت ليرنرز الخاصة Bright Learners Private School، المدرسة الأمريكية المقرر إطلاقها قريبًا في منطقة الراشدية بدبي، فتح أبوابها في شهر أغسطس 2020 تزامنًا مع بدء العام الدراسي 2020/2021.

وسوف تساعد مدرسة برايت ليرنرز الخاصة في تلبية متطلبات قطاع التعليم دائم التغيّر، وتزويد الطلاب بالمهارات الضرورية عبر مجموعة متنوعة من المواد وتنشئتهم ليصبحوا متعلمين مدى الحياة. تقدم مدرسة برايت ليرنرز الخاصة لطلابها منهاجًا أمريكياً يقوم على المعايير الأساسية المشتركة، إلى جانب المنهاج الوطني لدولة الإمارات في مادتي اللغة العربية والدراسات الإسلامية. تلبي مدرسة برايت ليرنرز الخاصة معايير ولاية ماساتشوستس، وسوف تقدم المناهج التعليمية لطلابها من مرحلة رياض الأطفال إلى الصف الرابع الابتدائي، بما يعادل 1,800 إلى 2,600 طالب، مع مخططات توسعية لإضافة صفوف دراسية تشمل المرحلة الثانوية.

وفي إطار مساعيها الرامية إلى توفير تجربة تعليمية متكاملة، حرصت مدرسة برايت ليرنرز الخاصة على ضم مجموعة من المختصين من مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية إلى صفوف موظفيها، بدءًا من أعضاء هيئة التدريس وصولًا إلى مديرة المدرسة، لتتيح للطلاب فرصة الحصول على تعليم أمريكي أصيل في دبي. ولا يقتصر هدف مدرسة برايت ليرنرز على تعليم الأطفال وفق المعايير الأمريكية فقط، بل تُعد أيضًا واحدة من المدارس الخاصة التي توفر تجربة تعليمية في متناول قاطني دبي بمصروفات تبدأ من 22,000 درهم إلى 26,000 درهم إماراتي سنويًا.

وبفضل موقعها المميّز في منطقة الراشدية، ستلبي المدرسة احتياجات مجموعة واسعة من المناطق المجاورة تشمل مردف، ودبي فستيفال سيتي، وأم رمول وند الحمر. وسوف تقدّم المنشأة التعليمية، التي كانت مدرسة حكومية في السابق، للطلاب عند افتتاحها حرمًا طلابياً شاسعًا جرى تجديده مؤخرًا ليضم مجموعة متنوعة من المرافق، من المسبح إلى ملعب كرة القدم، لتمنح طلابها بيئة أكاديمية محفِّزة ومتعددة الفرص تسهم في إعدادهم للمستقبل.

بهذه المناسبة، قالت أدريانا جوي تشيستنت، مدير مدرسة برايت ليرنرز الخاصة: “نُدرك جيدًا أن اختيار المدرسة المناسبة قد يكون أحد أصعب القرارات التي يتعين على أولياء الأمور اتخاذها، لذا نسعى إلى مساعدتهم خلال هذه الرحلة. يستعين معلمونا بمقومات الابتكار من أجل تشجيع الفضول الطبيعي لدى الأطفال وتعزيز حبهم تجاه عملية التعلّم. ونحن بدورنا نشجّع أولياء الأمور ليكونوا مشاركين نشطين في العملية التعليمية التي توفرها مدرسة برايت ليرنرز، ونرحب بهم أيضًا للمشاركة في العديد من الفعاليات العائلية والأنشطة الصفيّة”.

تتمثل مهمة مدرسة برايت ليرنرز الخاصة في تنشئة متعلمين مبدعين ومُلهَمين ومتعاونين ومبتكرين مُجهَّزين بالأدوات والمعارف والمهارات التي تؤهلهم لإحداث أثر إيجابي في أنفسهم وبيئتهم. ومن خلال هذه التجربة التعليمية الشاملة، سيدرك أولياء الأمور أن أطفالهم يكتسبون خبرات تعليمية مُصممة لإطلاق كامل قدراتهم. كذلك، تهدف مدرسة برايت ليرنرز الخاصة إلى إكساب هؤلاء الصغار المهارات التي تؤهلهم ليكونوا مواطنين عالميين شغوفين بعالمهم، ومُزوَّدين بملَكات التفكير الناقد وسبل حل المشكلات ليصبحوا متعلمين مستقلين في نهاية المطاف. سيلاحظ أعضاء المجتمع المدرسي المرتقبون على الفور أنهم مُكرَّسون للتميّز الأكاديمي بما يضمن بناء مستقبل مشرق لكل طفل.

 4,175 total views,  1 views today