مدارس “جيمس للتعليم” تحظى باعتماد “مدارس التعليم عالي الأداء على مستوى العالم”

دبي، الإمارات العربية المتحدة:انضمتأربع مدارس تابعة لمجموعة “جيمس للتعليم” إلى قائمة تضم ثلاث عشرة مدرسة فقط حول العالم حائزة على اعتماد “مدارس التعليم عالي الأداءعلى مستوى العالم”، لتكون بذلك أولى المدارس التي تحظى بهذا الاعتماد المرموق على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة. فقد حصلت كلية جميرا؛ ومدرسة جيمس رويال دبي؛ ومدرسة جيمس جميرا الابتدائية؛ ومدرسة جيمس ويلينجتون انترناشونال على هذا الاعتماد المرموق نتيجةلأدائها الاستثنائي المتواصل على مدار السنين في عدد من المعايير المختلفة التي تشمل: أعلى مستويات الجودة في التدريس؛ والمناهج وعمليات التقييم الصارمة؛ والريادة المدرسية المتميزة؛والتفاعل مع المجتمع المدرسي على نطاق واسع.

ويأتي اعتماد “مدارس التعليم عالي الأداء على مستوى العالم” تكريماً لأفضل مدارس العالم وهي مصممة خصيصاً للمدارس التي تتصدر طليعة التفكير التعليمي. ومن شأن هذا التكريم الرفيع أن يرسيمعايير جديدة ومطلوبة للغاية في قطاع التعليم ويوضح كيفية استشرافللمدارس للآفاق الجديدة في قطاع التعليم لدى امتثالها الكامل لفلسفة التعليم عالي الأداء القائمة على الأبحاث، والمبنية على أسس تربوية رفيعةتستجيب على أكمل وجه ممكن للنمو المتواصل في إدراك الإمكانات البشرية. وتؤمن هذه الفلسفة أن جميع الطلاب قادرون على تقديم أعلى مستويات الأداء دون الاكتفاء بقدراتهم الحالية. وقد حققت مدارس “جيمس للتعليم” هذه المعايير الضرورية لاستكمال المعايير الصارمة لبرنامج جائزة المدارس العالمية الممتد على مدار عامين.

وبهذه المناسبة، قال سيمون أوكونور، مدير كلية جميرا: “يسعدنا انضمام مدارسنا إلى قائمة المدارس عالمية المستوى، تأكيداً على أدائها الاستثنائي وتطبيقها لأرقى المعايير والممارسات التعليمية في العالم. وهذا دون شك إنجاز في غاية الأهمية لنجاح أي مدرسة، وقفزة نوعية لأربع من مدارسنا. ويقوم مبدأ الأداء العاليعلى قدرة الطلابعلى تحقيق أفضل المخرجات بأعلى مستويات ممكنة، ويجسد ذلك نهجنا الهادف لضمان حصول جميع طلابنا على تعليم متميز”.

وباعتبارها مدارس حائزة على تصنيف التعليم عالي الأداء، طوّرت كل من كلية جميرا؛ ومدرسة جيمس رويال دبي؛ ومدرسة جيمس جميرا الابتدائية؛ ومدرسة جيمس ويلينجتون انترناشونال مجموعة من مهارات ومواقف عالية الأداء في التعليم، وقائمة على ممارسات عملية. وتخضع هذه المدارس للرصدفي منتصف الفصل لضمان امتثالها بالمعايير، وتتعاون هذه المدارس عن كثب لتقاسم التجارب والخبرات حول الممارسات الفعّالة التي جرى تطبيقها.

وأشار البروفيسور ديبورااير، المؤسس والرئيس التنفيذي، التعليم عالي الأداء: “يسرنا اعتماد مدارس مجموعة جيمس للتعليم كمدارس التعليم عالي الأداء على مستوى العالم، لتنضم إلى نخبة من المدارس العالمية التي تقدّم مثل هذه المستويات من الجودة في قطاع التعليم بأسلوب استثنائي. ونتطلع قدماً للتعاون معهم بدءاً من اليوم في إطار برنامج زمالة للمدارس ذات المستوى العالمي ومع مدارس ’جيمس للتعليم‘ الأخرى التي تتبنى منهجية الأداء العالي في قطاع التعليم”.

ويتطلب الاعتماد من المدارسأن تبرهن على أدائها الفائق ضمن مجموعة من المعايير للحصول على هذا التقييم.وقد أرسلت كل مدرسة مجموعة كبيرة من الدلائل التي تم تقييمها في اختبار للاعتماد. وستدعم هذه المدارس الأربع الآن باقي مدارس المجموعة في إطار استعدادها أيضاً للحصول على اعتماد برنامج التعليم عالي الأداء.