دبي العطاء تطلق مجموعة مميزة من الأنشطة احتفالاً بالذكرى السنوية العاشرة للمسيرة من أجل التعليم

  • تُقام “المسيرة من أجل التعليم” السنوية يوم الجمعة 15 فبراير 2019
  • ترمز المسيرة البالغ طولها 3 كيلومترات الى المسافة التي يقطعها ملايين الأطفال في البلدان النامية يومياً للوصول إلى المدرسة

الإمارات العربية المتحدة  دبي،  7فبراير 2019: أعلنت دبي العطاء، جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم، عن مجموعة مميزة من الأنشطة احتفالاً بالذكرى العاشرة لانطلاق فعاليتها السنوية “المسيرة من أجل التعليم”، والتي ستقام يوم الجمعة 15 فبراير 2019 في حديقة خور دبي، قرب جسر القرهود، البوابة 2. وفي هذا الصدد، تدعو دبي العطاء جميع أفراد المجتمع الإماراتي للمشاركة مع عائلاتهم وأصدقائهم وزملائهم والسير 4,000 خطوة (3 كم) تضامناً مع ملايين الأطفال في البلدان النامية، الذين يقطعون مسافات طويلة كل يوم للوصول إلى مدارسهم. وتهدف مسيرة الثلاث كيلومترات الرمزية هذه كذلك إلى زيادة الوعي حول أهمية توفير التعليم السليم للأطفال والشباب المحرومين حول العالم.

شارك في المسيرة وساهم في التغيير

تٌمثل “مسيرة دبي العطاء من أجل التعليم 2019” علامة فارقة في تاريخ هذه الفعالية، حيث ستكون مناسَبة للاحتفال بشعبيتها المتنامية وسط المجتمع الإماراتي، والتأكيد على أهمية توفير التعليم السليم للأطفال والشباب في البلدان النامية.

وفي تعليقه على الدورة العاشرة من “المسيرة من أجل التعليم”، قال طارق محمد القرق، الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: “لقد قطعنا شوطا طويلا منذ عام 2009، حيث مشينا، جنباً إلى جنب، 287 مليون خطوة تضامناً مع ملايين الأطفال الذين يتكبدون عناء رحلة طويلة مليئة بالمخاطر إلى المدرسة كل يوم. ولنضمن تحقيق أكبر أثر مُمكن في الدورة العاشرة من هذه الفعالية الهامة، فإنني أدعو كافة أطياف المجتمع الإماراتي للانضمام إلينا للسير 4,000 خطوة، وذلك لنصنع فرقاً إيجابياً في حياة الأطفال في البلدان النامية. ومن خلال هذه المسيرة، سنوجه معاً رسالة قوية إلى العالم حول أهمية توفير فرص آمنة للوصول إلى المدرسة للأطفال والشباب المحرومين حول العالم. إنني اتطلع إلى هذه الفعالية بكل حماسة، وكلي ثقة بأننا سنستفيد من نجاحاتها السابقة لتصبح أكثر دورات ‘المسيرة من أجل التعليم‘ تأثيراً حتى الآن”.

مجموعة أنشطة متميزة وممتعة للأسر والأصدقاء

وشارك في هذه المسيرة كل من الإعلامي عبدالله إسماعيل وسيف اند ساوند برفقة منسق الأغاني المقيم في دبي “دي جيه كيزا”. وستتضمن هذه الفعالية ذات الطابع الكرنفالي على مجموعة من الأنشطة العائلية الممتعة التي ستُنظم قبل وبعد المسيرة في الحديقة، مثل الرسم على الوجه وتضفير الشعر والألعاب والموسيقى والرقصات الشعبية، إضافة إلى برنامج ممتع من الأنشطة الترفيهية المختلفة، مثل حلقات الهولاهوب والقلاع المطاطية ومحطات الفنون والأعمال اليدوية. كما يتضمن البرنامج أيضاً أنشطة رياضية والتي سيتم الإشراف عليها من قبل شركة دو بلايز. علاوة على ذلك، يمكن للحضور تناول وجبات ومشروبات شهية عبر زيارة أكشاك وعربات الطعام والمشروبات في كل من كوستا وآيس كريم لاب وكولشا كينغ وموم كريب وصَب واي.

وسيشمل احتفال “المسيرة من أجل التعليم” عرضاً رائعاً ستؤديه فرق موسيقية ومجموعات رقص تُراثية تمثل مختلف الثقافات والجنسيات، مثل فرقة شرطة دبي، و أداء إماراتي تقليدي يقدمه طلاب من وزارة التربية والتعليم، وكشافة ومرشدي مؤسسة أغا خان وجوقة يؤديها طلاب مدرسة أكاديمية جيمس الحديثة (GEMS Modern)، بالإضافة إلى رقصة هندية كلاسيكية تؤديها مدرسة جيمس الألفية (GEMS (Millennium بالإضافة إلى دبي درامز.

ومن جانبها، قالت رنا عوض، مديرة المشاركة المجتمعية في دبي العطاء، “إن شعبية ‘المسيرة من أجل التعليم‘ تزداد عاماً بعد عام، حيث سجلت في 2018 حضور أكثر من 15,000 مشارك و250 متطوعاً، لذا نحن نتوقع مشاركة أكبر هذا العام. وندعو الجمهور الإماراتي للانضمام إلينا بأعداد كبيرة خلال هذا اليوم لدعم التعليم، وليحتفلوا معنا بما حققناه معاً حتى الآن خلال العقد الماضي. ونتطلع ليوم مُمتع حافل بالأنشطة الموجهة لكل أفراد العائلة والأصدقاء.”

رعاية ودعم سخي من الشركاء

الراعي الرسمي لهذا العام هو شركة “إتنا” (Aetna)، وتشمل الجهات الراعية أيضاً شركة “شيفرون”. هذا وقد كانت شركة صب واي أول مؤسسة تسجل وتؤكد مشاركة 2,000 شخص. في حين أظهرت مجموعة الطاير والروضة الابتدائية مرة أخرى حماسة استثنائية بتأكيدهما مشاركة 1,500 موظف و1,000 طالب وموظف على التوالي.

كما تحظى “المسيرة من أجل التعليم 2019” بدعم من شركاء دبي العطاء الآخرين بما فيهم شبكة الاذاعة العربية، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف وبلدية دبي وشرطة دبي ومجلس دبي الرياضي وموقع “إكيسبات وومن” وJK58 وهيلز للدعاية وفرجين ميغا ستور للتذاكر وفوكس سينما، ومجموعة آي تي بي الإعلامية وهيئة الطرق والمواصلات بدبي، والامارات العربية المتحدة للصرافة.

ويعتبر مبلغ التسجيل 30 درهم إماراتي تبرعاً لدبي العطاء دعماً لبرامجها التعليمية في جميع أنحاء العالم، في حين أن الدخول مجاني للأطفال دون الـ 5 سنوات. كما يمكن للمشاركين التسجيل عبر الإنترنت على موقع “فيرجين ميجاستور” للحصول على قسيمة التسجيل أو خلال يوم المسيرة، وينصح في هذه الحالة بالوصول عند الساعة 7:30 صباحاً، إذ تبدأ المسيرة على الساعة 9 صباحاً.

المزيد من التفاصيل عن “المسيرة من أجل التعليم” على شبكات التواصل الاجتماعي

سيتم الإعلان عن كافة التفاصيل المتعلقة بفعالية دبي العطاء “المسيرة من أجل التعليم 2019” ومبادرات المشاركة المجتمعية القادمة عبر منصات دبي العطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ومن خلال رسائل البريد الإلكترونية التي يتم إرسالها للمستخدمين المشتركين بقاعدة بيانات المؤسسة. للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة صفحة “ساهم معنا” على موقع دبي العطاء www.dubaicares.ae، أو متابعة صفحة “دبي العطاء” على موقع “فيسبوك”، و”تويتر”، و”لينكدإن”، و”يوتيوب”.

حول دبي العطاء

منذ تأسيسها، تعمل دبي العطاء، وهي جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، على تعزيز فرص حصول الأطفال والشباب في البلدان النّامية على التعليم السليم من خلال تصميم ودعم برامج متكاملة ومستدامة وقابلة للتوسّع. ونتيجة لذلك، نجحت المؤسسة التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها بإطلاق برامج تعليمية تصل لأكثر من 18 مليون مستفيد في 57 بلداً نامياً.

وتلعب دبي العطاء دوراً محورياً في المساعدة على تحقيق الهدف الرابع من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لضمان التعليم الجيد المنصف والشامل وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع بحلول عام 2030. وتقوم المؤسسة بذلك من خلال دعم برامج تنمية الطفولة المبكرة، وتوفير التعليم الأساسي والثانوي الجيد، وكذلك التعليم الفني والمهني للشباب، والتركيز بصورة خاصة على التعليم في حالات الطوارئ والأزمات الطويلة.

وفي الإمارات العربية المتحدة، تقوم دبي العطاء بإشراك المجتمع المحلي بسلسلة من المبادرات التطوعية والتوعوية وأنشطة جمع التبرعات بما يتماشى مع التزاماتها العالمية. وتتضمن هذه المبادرات “المسيرة من أجل التعليم” و”التطوع في الإمارات” و”التطوع حول العالم” والحملة الرمضانية السنوية.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.dubaicares.ae