الجامعة البريطانية في دبي تكرم الرئيس التنفيذي لشركة “الاتحاد إسكو” تقديراً لنجاح “برنامج دبي للتدريب على كفاءة الطاقة”

20يسمبر 2018
بحضور سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس الجامعة البريطانية في دبي، كرمت الجامعة البريطانية في دبي وخلال حفل التخرج الذي أقامه لطلبتها، علي الجاسم، الرئيس التنفيذي لشركة “الاتحاد إسكو”، وذلك تقديراً لنجاح “برنامج دبي للتدريب على كفاءة الطاقة”.

وتم إطلاق “برنامج دبي للتدريب على كفاءة الطاقة” من قبل برنامج “طاقتي” بتكليف من المجلس الأعلى للطاقة في دبي وتحت إدارة وإشراف شركة الاتحاد لخدمات الطاقة “الاتحاد إسكو” وذلك في شهر أبريل/نيسان الماضي بهدف بناء ودعم القدرات من أجل تحقيق هدف دبي الطموح المتمثل في تخفيض معدلات استهلاك الطاقة بنسبة 30% بحلول العام 2030، ورعاية ودعم المبتكرين وقادة الفكر القادرين على قيادة برامج كفاءة الطاقة في دبي، وخلق القيمة في الإمارة من خلال تقديم فرص مستمرة للتطوير المهني ضمن قطاع الطاقة. ويتضمن “برنامج دبي للتدريب على كفاءة الطاقة” مجموعة من برامج التدريب المعتمدة دولياً لتلبية احتياجات التعلم والتدريب لمختلف الجهات المعنية في قطاع الطاقة بدبي. وكان قد تم في إطار هذا البرنامج تنظيم دورة شهادة المتعاقدين والتمويل (PCF) لأول مرة في دولة الإمارات في شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

وقال الجاسم: “إنه لشرف لي أن يتم تكريمي في الجامعة البريطانية بدبي، وأود أن أغتنم هذه المناسبة لأهنئ الطلبة المتخرجين، الذين تخرجوا هذا العام، متمنياً لهم مستقبلاً زاهراً. ويعد “برنامج دبي للتدريب على كفاءة الطاقة” مبادرة لحكومة دبي بتكليف من المجلس الأعلى للطاقة في دبي ويقودها برنامج دبي لكفاءة الطاقة “طاقتي” بالشراكة مع الجامعة البريطانية بدبي. وخطى هذا البرنامج خطوات واسعة على طريق تحقيق أهدافه، ما قربنا أكثر من تحقيق أهدافنا المتعلقة بكفاءة الطاقة والتنمية المستدامة تماشياً مع رؤية دبي ورؤية الإمارات. ومع إتمامنا السنة الأولى من هذا البرنامج، فإننا على ثقة تامة من أن أعداداً متزايدة من أصحاب المصلحة والجهات المعنية في قطاع الطاقة بدبي سيستفيدون من البرنامج لصقل مهاراتهم وقدراتهم في مجال كفاءة الطاقة، ما يضيف مزيداً من الزخم لجهود الإمارة في إطار سعيها لأن تكون في مصاف المناطق الرائدة في مجال كفاءة الطاقة على مستوى العالم.”

ويذكر أن باب التسجيل لدورات العام 2019 مفتوح الآن، حيث يتضمن البرنامج التدريبي للعام المقبل دورات تعالج الفجوات في القدرات ضمن قطاع الطاقة، وخاصة في مجالات كفاءة استهلاك المياه والحد من انبعاثات الكربون وأساسيات كفاءة الطاقة.