“إكسبو الشارقة” يستعد لاستضافة معرض التعليم الدولي

بمشاركة 100 مؤسسة محلية وإقليمية ودولية وتحت رعاية “وزارة التعليم”

الشارقة، 22 يناير 2018

يستعد مركز إكسبو الشارقة لاستضافة “معرض التعليم الدولي 2018” الذي تنطلق فعاليات دورته الثالثة عشر يوم الأربعاء المقبل وتستمر لغاية 26 يناير الجاري تحت رعاية وزارة التربية والتعليم، بمشاركة أكثر من 100 مؤسسة تعليمية محلية وإقليمية ودولية.

ويستعرض المشاركون في المعرض الرائد في المنطقة والمتخصص في التعليم العالي والداراسات العليا والتدريب، المئات من أحدث البرامج ومجموعة كبيرة من الخيارات التعلم من الجامعات والكليات ومعاهد التعليم العالي والمدارس التجارية والمعاهد التقنية والفنية ومراكز التدريب الإداري من مختلف دول العالم، ومن أبرزها الإمارات وماليزيا وبريطانيا وكندا والولايات المتحدة الأميركية والهند وأستراليا.

ويستقطب المعرض في دورته الجديدة العديد من الأجنحة التعليمية العالمية المميزة، من أبرزها المعرض الكبير حول التعليم في الهند وهو المعرض التعليمي الحصري في الهند. ويشارك للمرة الأولى في الحدث مجموعة من المؤسسات التعليمية منها “جامعة كيوتن” في دبي، و”جامعة غرب لندن”، و”كلية دبي للسياحة” و”كلية الإمام مالك” و”أكاديمية الإمارات لإدارة الضيافة” و”جامعة مالا ويلز الدولية” و”جامعة الإمارات العربية المتحدة” و”جامعة زايد” و”الجامعة اللبنانية الأميركية” و”كلية إيتون لإدارة الأعمال” و”يونيفر 360″ و”جامعة سينز ماليزيا”.

وقال سعادة سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، إن “معرض التعليم الدولي” بات أحد أبرز الأحداث المتخصصة التي تحظى باهتمام شريحة واسعة من مجتمع الطلاب ومؤسسات التعليم الأكاديمي المحلية والدولية في ظل الازدهار غير المسبوق الذي يشهده قطاع التعليم العالي على مستوى المنطقة وخاصة في دولة الإمارات التي تعتبر رابع وجهة تعليمية جذابة في العالم للطلاب الراغبين في متابعة دراستهم في الخارج.

وأكد المدفع حرص مركز اكسبو الشارقة على تطوير فعاليات معرض التعليم الدولي بوتيرة مستمرة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وبدعم من غرفة تجارة وصناعة الشارقة، نظراً لدور التعليم كمحرك رئيسي في بناء القدرات التنافسية للدول والاقتصادات القائمة على المعرفة في عصر تقنية المعلومات والاتصال الذي تسعى فيه مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص إلى تطوير خدماتها للجمهور بكافة شرائحهم بالاعتماد على التعلم المستمر وتبني ثقافة الإبداع والابتكار، مشيراً إلى أن معارض الكتاب والتعليم التي يستضيفها المركز تحظى باهتمام خاص من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الذي يولي اهتماماً كبيراً بالثقافة والتعليم انطلاقاً من دور هذا القطاع وأهميته كركيزة أساسية لتطور الشعوب وتقدمها ورقيها، باعتبار العلم الوسيلة الأنجع لبناء أجيال مثقفة وواعية ومنتجة وقادرة على خدمة أوطانها ومجتمعاتها والإسهام في تحقيق التنمية المستدامة في مختلف مجالات الحياة.

ويضم المعرض في دورته الثالثة عشر مجموعة واسعة من الدورات المتخصصة بالدراسات الجامعية والدراسات العليا والمهنية وبرامج التوظيف المهني المبتكرة، إلى جانب مجموعة من دورات الشهادات قصيرة المدى وبرامج التعزيز الوظيفي للإداريين التنفيذيين وهيئات الفحص المهني ومعاهد التعليم عن بعد، فضلاً عن الندوات الدراسية والعروض المقدمة من مختلف المؤسسات التعليمية المشاركة في الحدث.

ويستقبل المعرض زواره يومي الأربعاء والخميس خلال فترتين، من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الثانية مساء، ومن الخامسة ولغاية التاسعة ليلاً، باستثناء يوم الجمعة حيث يفتح المعرض أبوابه من الساعة الثالثة مساء وحتى التاسعة ليلاً.