آي دي بي للتعليم تعود لاستضافة أكبر معرض متنقل للدراسة بالخارج في الإمارات

دبي، الإمارات العربية المتحدة:كشفت’آي دي بي للتعليم‘ (IDP Education)، المزوّد العالمي الرائد لخدمات التعليم في الإمارات العربية المتحدة، عن استضافتها لأكبر معرض تعليمي من نوعه على مستوى الدولة، وذلك يوم 28 فبراير 2020 في فندق ’جي دبليو ماريوت ماركي‘ بدبي ويوم 29 فبراير في فندق ’إنتركونتيننتال أبوظبي‘ بين الساعة 3 بعد الظهر و9 مساءً.

ويستضيف المعرض أكثر من 90 جامعةً من أبرز الدول العالمية أمثال كندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا ونيوزيلندا وإيرلندا، ويهدف إلى مساعدة الطلاب على استكشاف مجموعة من الجامعات والبرامج الأكاديمية المتاحة أمامهم.

ويشارك في نسخة هذا العام من ’معرض آي دي بي للدراسة في الخارج‘ ممثّلي جامعات مرموقة وهيئات حكومية من أشهر دول الدراسة بالخارج. وتضمّ قائمة الجامعات المرموقة المشارِكةجامعة مانشستر وجامعة ووريك من المملكة المتحدة إلى جانب مجموعة رسل للجامعات؛ وجامعة كولومبيا وجامعة ألبيرتا من كندا؛ إضافة إلى جامعة موناش وجامعة ميلبورن من أستراليا؛ وجامعة أوكلاند وجامعة وايكاتو من نيوزيلندا، فضلاً عن جامعة ولاية أريزونا وجامعة يوتا من الولايات المتحدة الامريكية؛ وكلية ترينتي من إيرلندا.

كما سيقوم المعرض بتنظيم العديد من الحلقات الدراسية المميزة، يُذكر منها دورات متقدمة في نظام اختبار اللغة الإنجليزية الدولي ’آيلتس‘ ودروات خاصة بوجهات الدراسةالأجنبية، والتي تركّز على تفاصيل ونقاط ينبغي على الطلاب معرفتها في كل وجهة. وقد تم تصميم هذه الدورات لمساعدة الطلاب وإرشادهم لسُبل تحقيق أقصى استفادة من الدراسة في الخارج والاستمتاع برحلتهم التعليمية.

وفي إطار تعليقها، صرّحت راشي باتاتشاريا، المدير الإقليمي لدى ’آي دي بي للتعليم‘: “يعدّ معرضنا الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، ويعود بفوائد كبيرة على الطلاب وذويهم، وكذلك على شركائنا من الجامعات المشارِكة. فنحن نركّز بشدّة على دعم طلابنا ومنحهم تجربة دراسة ممتعة ومريحة في الخارج، حيث نضع اهتمامات الطلاب على رأس أولوياتنا ونسعى كي نوفّر لهم رحلةً دراسيةً غاية في السلاسة”.

وأضافت باتاتشاريا: “نجحنا في استقطاب أكثر من 90 ممثّلاً عن كبرى الجامعات العالمية وجمعهم مع الطلاب تحت سقف واحد، في خطوة تنفي حاجة المهتميّن بالتعليم الخارجي إلى السفر، وتتيح لهم ولأولياء أمورهم العثور على إجابات لجميع استفساراتهم، والتعرّف على آليات القبول الجامعي والأهليّة والخيارات المهنية وتلقّي المشورة بشأن الحصول على تأشيرات الدخول، ما يساعدهم في اتخاذ قرارات مدروسة ومطّلعة”.

وينعقد المعرض تحت إشراف ’آي دي بي للتعليم‘، الاسم العالمي الرائد في خدمات التعليم الدولي، والمفضّل لدى العديد من الدول في منطقة الشرق الاوسط على مدى 20 عاماً، ما يرسي قيمة هذه الفعالية كأحد أبرز معارض التعليم العالي وأكثرها تميّزاً بالمنطقة. وقد استقطبت الفعالية في العام الماضي أكثر من 4 آلاف طالب وعائلة يبحثون عن فرص تعليم دولية في الخارج.

ومن جهته، يمتلك مزوّد الخدمات التعليمية ’آي دي بي للتعليم‘ ما يفوق 120 مكتباً في أكثر من 30 بلداً حول العالم وبعض الوجهات التعليمية الرائدة التي تساعد في تمهيد الطريق أمام الطلاب لمتابعة تحصيلهم العلمي في الكليات أو الجامعات التي وقع اختيارهم عليها. وكانت المنصة قد نجحت في تأمين أكثر من 500 ألف طالب ضمن نخبة الجامعات العالمية وعلى مدار أكثر من 50 عاماً.

 671 total views,  2 views today